الرئيسية / ركن اللغة والأدب / زر غبا تزدد حبا
1copy

زر غبا تزدد حبا

زر غبا تزدد حبا من الأقوال السائرة المشتهرة في ألسنة الناس فمغزى القول ألا تزور أحدا كل يوم لأن الزيارات المتتالية قد تثمر الملل في قلب المضيف المزار لأن الزيارة في الحقيقة إتيان أحد عند آخر بقصد الالتقاء والإكرام به ومنه قولهم «زرتهم فزوّروني» أي أكرموني وأيضا يقال «زرته زيرة الحب» فالتزوار مطلوب شرعا وعرفا ليراجع من يريد إمعان النظر فيه إلى كتب الحديث. نرى في كتب القدامى تعبير «بينهم تزاور» يعني كان يزور بعضهم بعضا. فالزور (بفتح الزاي) رجال أو نساء كثير الزيارات، أما كلمة المزار معروفة في الهند وخارجها لأنه غالبا ما يزار من أماكن الأولياء وضرائحهم تقام بها طقوس وأعراس مع أن زيارة القبور مشروعة ومسنونة بمعنى أنها تذكرنا الموت لا لغير.
وأحسن ما قيل فيه ما ينسب إلى متصوف معتمر خرج مع غلام له قاصدا الكعبة فاكتهل فقال:
زر من هويت وإن شطّت بك الدار
وحال من دونه حجب وأستار
لا يمنعنك بعد عن زيارته
إن المحب لمن يهواه زوار

عن

شاهد أيضاً

2

أخطاء لغوية شائعة

كثيرا ما يخطئ الكتاب في نصوصهم التي يكتبونها ويستخدمون كلمات في غير مكانها الصحيح، بعضهم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كلمة التضامن PDF